بيــــــــان

بيــــــــان
8 سبتمبر 2019 13:31

بيان
إجتمع المكتب الوطني لجمعية الإرشاد والإصلاح الجزائرية بتاريخ السبت 30ذي الحجة 1440هـ الموافق لـ31 أوت 2019 م بالمقر الوطني للجمعية ، وفي ختام أشغاله أصدر البيان التالي :
1.تهنئة الشعب الجزائري والأمة الإسلامية بحلول السنة الهجرية الجديدة 1441 هـ سائلين المولى تعالى أن يجعلها فاتحة خير وأمن ورخاء على البلاد والعباد .
2.يثمن المكتب الوطني جهود هياكل الجمعية وطنيا ومحليا في مختلف المجالات كما يبارك عطاء المحسنين الداعمين لمشاريعنا الاجتماعية والتربوية والثقافية .
3.بمناسبة الدخول الإجتماعي2019م/2020م تدعو الجمعية السلطات العليا للبلاد إلى العمل على تخفيف وطأة الأعباء الإجتماعية التي ما فتئت تثقل كاهل الأسرة الجزائرية ، كما تدعو الجمعية إلى تعاون الجميع وتضامنهم لتحقيق التكافل الاجتماعي وتقوية اللحمة بين أفراد الشعب الجزائري .
4.تؤكد الجمعية على دعمها المستمر لمطالب الحراك الشعبي وتمسكها بسلميته الحضارية في سبيل تحقيق العدل والحرية وبناء الجزائر النوفمبرية الآمنة المزدهرة والمستقرة .
5.تثمن الجمعية مختلف المبادرات الداعية للحوار والرامية لإيجاد حلول جادة للأزمة السياسية القائمة بالحكمة والتعقل والحرص على الوحدة الوطنية وثوابت الأمة ومصالحها العليا والتعجيل بتحقيق الشروط اللازمة لتنظيم الانتخابات الرئاسية في أقرب الآجال .
6.تنوه الجمعية بضرورة استمرار مرافقة مؤسسة الجيش الوطني الشعبي لمطالب الحراك والحفاظ على سلميته من أجل بناء الدولة الجزائرية المنشودة ، كما تحذر الجمعية من أي مساس بمؤسسة الجيش الوطني الشعبي ومحاولة زعزعة استقراره .
7.تؤكد الجمعية على استمرار دعمها ووقوفها إلى جانب الشعوب المستضعفة والمضطهدة بتقديم الدعم الإنساني والإغاثي وفي مقدمتها فلسطين الحبيبة .

تحيا الجزائر حرة أبية
المجد والخلود لشهدائنا الأبرار

الجزائر في 30 ذي الحجة 1440 هـ الموافق لــ 31 أوت 2019 م .

رئيس الجمعية
أ.نصر الدين حزام